أسباب تجعلنا نأمل بقرب انتهاء وباء فيروس كورونا

خبراء: التدابير والإجراءات الصحيحة  تمنع إنتشار'كورونا'

خبراء: التدابير والإجراءات الصحيحة  تمنع إنتشار'كورونا'
يبذل الخبراء والأطباء من بلدان مختلفة كل ما بوسعهم من أجل ابتكار لقاح لعلاج المرضى والمصابين بفيروس كورونا COVID-19، الذي انتشر في جميع مناطق العالموفي ظل ارتفاع ضحايا الوباء يأمل الخبراء بإنتهائه قريبا لعدة أسباب.

وبحسب ما نقلته مجلة Medical News Today، قال الطبيب الروسي الكسندر مياسنيكوف إن مأساة إيطاليا التي سببها فيروس كورونا كانت بسبب عدم وجود سيطرة منظمة على المرض لمنع انتشاره، ولكن مقابل هذا اتخذت روسيا جميع التدابير اللازمة لمنع انتشار الوباء فور إعلان الصين عن اكتشاف فيروس كورونا المستجد، ما قلل كثيرا جدا من عدد المصابين.
وتوصل علماء هونغ كونغ من خلال دراسة تتضمن تحليل تأثير وباء فيروس كورونا في العاملين بـ 43 مستشفى حكوميا،  إلى استنتاج مفاده "التدابير والإجراءات الصحيحة يمكن أن  تمنع انتشار المرض على نطاق واسع".

من جانبه، أكد البروفيسور مارتن باهمان من جامعة أكسفورد في بريطانيا، على أن الإصابة الأولى بفيروس كورونا تحفز الجسم على تنشيط المناعة لمنع الإصابة بالمرض ثانية. وقد أكدت هذا، نتائج التجارب التي أجريت على القرود.
وقال في هذا الصدد "يمكن أن تحمي الإصابة الأولى بفيروس SARS-CoV-2 الجسم من الإصابة ثانية، وهذا أمر له أهمية كبيرة في ابتكار لقاح والتنبؤ بكيفية تطور الوباء لاحقا".
ووفقا لدراسة نشرتها مجلة The Journal of Clinical Investigation، يمكن للأطباء استخدام طريقة قديمة في مكافحة الفيروس "العلاج بالأجسام المضادة السلبية"، التي تتضمن استخدام مصل دم شخص مصاب بفيروس كورونا وشفي من المرض. حيث يمكن استخدامها في ابتكار لقاح مضاد للفيروس.